29 يناير، 2023

الطائرة: اللجنة الخماسية كرّمت منتخب السيدات لاحرازه لقب بطولة غرب آسيا خلال حفل حاشد

كرّمت اللجنة الخماسية المكلفة تسيير شؤون الكرة الطائرة منتخب لبنان للسيدات الذي أحرز لقب بطولة غرب آسيا الأولى خلال حفل حاشد اقيم في فندق “ريجنسي بالاس”(أدما) برعاية وحضور رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية سيمون ابي رميا.وحضر النائبان ألان عون وندى البستاني، رئيس اللجنة الأولمبية بيار الجلخ، مدير عام وزارة الشباب والرياضة زيد خيامي ممثلاً الوزير الدكتور جورج كلّاس، رئيس مصلحة الرياضة في وزارة الشباب والرياضة محمد عويدات، رئيس اتحاد المبارزة جهاد سلامة،رئيس مكتب الرياضة في القوات اللبنانية سابا مخلوف،رؤساء واعضاء أندية وفاعليات اقتصادية واصدقاء ورجال الصحافة والاعلام.

عرّيفة الحفل

النشيد الوطني اللبناني افتتاحاً فكلمة عرّيفة الحفل باسكال القاصوف جاء فيها:بداية بحب اتمنى ميلاد مجيد وعام سعيد 2023 مليء بالمحبة والأمل ويخرج لبنان من النفق الموجود في منذ سنوات .

باسم اللجنة الخماسية المكلفة تسيير شؤون الكرة الطائرة برحّب فيكن بالحفل التكريمي على شرف منتخب لبنان للسيدات يللي احرز بجدارة لقب بطولة غرب آسيا بنسختا الأول الشهر الفائت ورفع العلم اللبناني على منصة التتويج بهالاستحقاق الرياضي الاقليمي .هيدا الفوز هوّي انجاز خارجي جديد للكرة الطائرة اللبنانية يللي عم تستعيد دورا على الصعيد الخارجي مع احراز منتخب لبنان للناشئين لقب الدورة الرباعية في الأردن والمركز الرابع ببطولة غرب آسيا يللي جرت بالسعودية وهيدا الأمر بدل انو اللعبة بالف خير وباتت على السكة الصحيحة.

انجازات اللعبة ما رح تتوقّف ورح تستمر الكرة الطائرة بالتحليق عالياً محلياً ودولياً بهمّة اداريين شغفن مصلحة اللعبة المنتشرة بكافة المناطق اللبنانية.

اللجنة الخماسية ارتأت اقامة هالحفل التكريمي على شرف بطلات لبنان بيعود ريعو لسد نفقات التحضير للبطولة العربية يللي رح تصير العام المقبل بالكويت ويللي انطلقت من فترة.

خليفة

بدوره القى رئيس بعثة منتخب لبنان للسيدات المهندس علي خليفة كلمة جاء فيها:

الرياضة في لبنان كما الشعر كما الفن هما ثروة هذا الوطن.شباب لبنان ورياضيوه ورياضياته هم سفراؤنا الى الحضارة التي تصنع المجد .صبايانا في المنتخب هم الارث الحضاري المتنقل هم ذكر ماضينا وواقع حاضرنا وهم المستقبل الآتي.انتم يا صبايا المنتخب السياديون على قلوبنا وعقولنا .باسمكم وباسم بعثة منتخب لبنان لا بد من كلمة شكر لكل من ساهم ودعم مسيرة الفوز ببطولة غرب آسيا والذي كان سنداً لاتحادنا اللبناني من الاستاذ ميشال ابي رميا ولادارة شركة “ابي رميا اخوان” وكيلة “اكس اكس ال اينرجي” على الدعم اللامتناهي مادياً ومعنوياً والى الاندية واهالي اللاعبات وحضورهم مباريات البطولة والشكر الى الاتحاد اللبناني للكرة الطائرة المستقيل واللجنة الخماسية اللذين استطاعا من تحقيق نتائج فنية وادارية هامة في اصعب الظروف .هذا الاتحاد تحدى وباء كورونا واجرى انتخابات لتبقى الكرة الطائرة طائرة ونظم البطولات لكن للأسف الشديد التصويب كان على الانتخابات وليس على الانجازات .هذا الاتحاد حقق انجازين عبر منتخب الناشئين باحرازه المركز الرابع في بطولة غرب اسيا ولقب بطولة غرب اسيا للسيدات .كما حقق الاتحاد نتائج ادارية على مستوى وجوده الفعلي في المكتب التنفيذي لاتحاد غرب آسيا ولجانه كما في المكتب التنفيذي للاتحاد العربي.وعلى الرغم من العواصف والمصاعب والتحديات لم يسقط اتحادنا بالضربة القاضية بل للأسف توقّف عمله وابطلت استمراريته بفعل ضربة قاضية.

ميشال أبي رميا

الكلمة الثالثة لرئيس اللجنة الخماسية ميشال ابي رميا جاء فيها:

ليلةَ الميلاد اجتمعت العائلات بفرح، والليلةَ تجتمع العائلة الرياضية ، وهذا هو القصدُ من لقائِنا لنؤكّدَ أنّ الإتّحاد يعيش جوّ المحبّة ويحتضنُ الأنديةَ ويدعمُها لتحقيق الأحلام. وإنّ مجرّد حضورِكم يشكّلُ دعماً ويعطي معاني قيّمة في مسيرة المنتخب المولودِ حديثاً

في زمنِ ميلادِ المخلّص نحتفلُ أيضاً بولادة فريقٍ شكّل منتخبَ لبنان للسيّدات ،محقّقاً بطولةً آسيوية وهو على مشارف تحقيق بطولة العرب عام 2023 التي ستجري في الكويت ونعاهدُ أن نقوم بكلّ ما يلزم لتحقيق ذلك في أيّ موقعٍ كنّا فيه.

نتوجّه بالشكر بدايةً لراعي هذا الاحتفال رئيس لجنة الشباب والرياضة النيابية النسيب الأستاذ سيمون أبي رميا الذي يعملُ بكدّ من أجلِ دعمِ الرياضة والرياضيين وفي آخر نشاطاتِه قام بتفقّد المنشآت الرياضية مع أعضاء اللجنة النيابية الرياضية وبإعداد تقرير عن حاجاتِها وسبلِ تطويرها، ومن أهمّ الاقتراحاتِ التي عملَ على تحقيقِها جعل مادّة الرياضة إلزامية في المدارس وهذا ما سينعكسُ إيجابياً على الرياضة عامةً ولعبةِ كرة الطائرة خاصّة.

ونشكرُ معالي وزير السياحة الصديق الأستاذ وليد نصّار لمواكبتِه كلَّ نشاطاتِنا وهو السبّاقُ والخلاّقُ في النهضةِ التي تشهدُها وزارة السياحة في عهدِه، أينما حلّ نجح، في الرياضة تألّق رئيساً لإتّحاد السلّة وصديقاً مخلصاً للعائلات الرياضية. ونأملُ أن يستلمَ وزارة الشباب والرياضة في الحكومة المقبلة لكي نشهدَ نهضةً مماثلة وسنكون إتّحاداً وأنديةً وأفراداً إلى جانبه كما يقفُ إلى جانبِنا في أيّ موقعٍ شغلَه في مسيرتِه الرياضية والسياسية والوطنية

ونتوجّه بعبارات التقدير والشكر لمعالي وزير الشباب والرياضة على الثقة التي منحها لرئيس وأعضاء اللجنة الخماسية لتسيير أعمال الإتّحاد تجنباً لتوقيف نشاطاته ومسيرته خاصّةً في متابعة إشتراك منتخب السيّدات في بطولة غرب آسيا الأولى وفي السماح بعملية انتقال اللاعبين وإطلاق الموسم الرياضي. وكذلك على تنظيم إستقبال الفريق البطل في مطار رفيق الحريري الدولي وقد مثّله مشكوراً سعادة مدير عام الوزارة الأستاذ زيد خيامي

نقدّرُ ونشكر هذا الفريق المتضامن الذي جمعَنا الليلة وهو منتخبُ لبنان للسيّدات في لعبة كرة الطائرة ، هذا المنتخب المتفاعل بإيجابية الذي لعب كشخص واحد وبروحٍ واحدة في بطولة غرب آسيا واستطاع تحقيق البطولة،والشكرُ موصولٌ لكلّ لاعبة من اللاعبات اللواتي يتمتّعن بمهارات عالية مميّزة جعلت المنتخب يحصدُ جوائزَ المهارات وإن كان يستحقّ أكثر من ثلاثة وسنتركُ للمدرّبَين الإضاءة على هذه الناحية أثناء هذه السهرة

ونخصُّ بالذكر والشكر اللاعبة ميريللا جريدي التي أصيبت أثناء البطولة متمنّين لها الشفاء العاجل وهي ستبقى كما عهدناها نبضَ المنتخب وروحَه الجميلة

الشكرُ للمدرّبَين جوني اللقيس وإيلي النّار وللمعالج الفيزيائي ماثيو خشّان الذين حضنوا الفريق وأبرزوا مواهب اللاعبات البطلات، كما نشكرُ البعثة الرياضية التي رافقت الفريق لا سيّما رئيس البعثة أمين صندوق اللجنة الخماسية المهندس علي خليفة والإداري الدكتور إيلي موسى ونباركُ للحكمَين ميريللا سعد وجوال القوبا لحصولِهِما على الشارة الدولية للتحكيم

كما ونحيّي رئيس لجنة الاحتكام في البطولة الحكم الدولي حنّا الزيلع الذي كان العين الساهرة على المنتخب وقد قام بعملٍ كبير في تنظيم البطولة والإشراف عليها

الشكر أيضاً للأندية التي أعطت المنتخب خيرة بطلاتها ونخصّ بالشكر نوادي القلمون ،بيبلوس وبعبدا.

والشكر لأهالي اللاعبات الذين رافقوا المنتخب متحمّلين مصاريف السفر والإقامة في هذا الزمنِ الصعب، رسالةُ امتنان مليئة بمشاعر الفخر فلولا المتابعة والتضحية والمثابرة والدعم الذي قدمتموه لبناتِكم لما وصلن إلى الاحتراف وإتقان اللعبة، وأخصّ بالذكر والشكر أيضاً المدير العام للنقل البرّي والبحري ورئيس مرفأ طرابلس الأستاذ أحمد تامر الداعم الدائم لكرة الطائرة حضورياً ومادياً ومعنوياً

نشكرُ بإسم الإتّحاد سعادة السفير اللبناني في الأردن الأستاذ يوسف راجي الذي حضر نهائي مباراة البطولة وشارك في تتويج الفريق بطلاً على غربِ آسيا.والشكر ايضا لكريمة دولة الرئيس نجيب ميقاتي السيدة ميرا ميقاتي للاهتمام بالمنتخب ومتابعة انتصاراته

ولا بدّ من توجيه الشكر للصحافة اللبنانية التي واكبت هذا الحدث والتي نقلت فرحةَ الانتصار إلى الجمهور اللبناني والعربي والتي تغطّي نشاطات الاتّحاد وبطولاته وهي بعملِها هذا إنّما تساهم في نشر الرياضة ودعمِها

أمّا اليوم ونحن على أبواب إنتخاباتٍ جديدة للإتّحاد، نشكر سلفا” اللجنة التي ستشرف على الانتخابات وعلى رأسها رئيس مصلحة الشباب والرياضة الأستاذ محمد عويدات، آملين أن تتضافرَ الجهود لإنجاح العملية الانتخابية لكي نحظى بلجنة إدارية تديرُ الإتّحادَ بشكلٍ صحيح وتقومُ بدعم الناشئين والمنتخبات

سنكون كما عهدتمونا دائماً ، إلى جانب اللجنة الإدارية الجديدة كائناً من كان أعضاؤها، آملين وعاملين على إنهاء أيّ نزاع أو مشاكل بين أهلِ البيت الواحد فيكفينا مناكفات وشكاوى تنعكس سلباً على اللاعبين والفرق ومستقبل اللعبة

منتخبَنا الوطني : في 8 كانون الثاني سأقومُ بتسليم الأمانة مع أعضاء اللجنة الإدارية الخماسية، شاكراً رفاقي في اللجنة مقرر اللجنة الرئيس السابق وليد القاصوف ،امين صندوق اللجنة المهندس علي خليفه والعضوين نائب رئيس اللجنة الاولمبية الاستاذ اسعد النخل و المهندس علي بو علي وقد ترافقنا في حملِ همّ اللعبة وانجزنا ما استطعنا

وأعدكم أنّني شخصياً باقٍ إلى جانبِكم اتابعُ نشاطاتكم وانتصاراتكم القادمة.

جلخ

بدوره، تحدث رئيس اللجنة الأولمبية بيار الجلخ فاعتبر ان منتخب لبنان للسيدات قدّم صورة مشرفة عن الكرة الطائرة اللبنانية وادخل الفرحة ومشاعر الفخر والاعتزاز الى نفوس وقلوب

اللبنانيين في هذا الزمن الصعب والموجع .وتقدّم جلخ بالتهنئة من العائلة الرياضية بهذا الانجاز داعياً عائلة الكرة الطائرة الى وحدة الموقف والرأي والقرار.واعتبر ان اللجنة الأولمبية اللبنانية ستبقى الى جانب الاتحادات الرياضية لاستنهاض واقع العابها بما يتوافر من دعم وامكانات “مع تسجيل تقديري واحترامي للدور الاستثنائي الذي تقوم به اللجنة الخماسية لادارة شؤون اللعبة لأجل عودة انتظام المعادلة الاتحادية بعد الانتخابات المرتقبة”.

النائب أبي رميا

الكلمة الاخيرة لراعي الحفل النائب ابي رميا اشار فيها الى انه منذ عام 2009 وهو رئيس لجنة الشباب والرياضة البرلمانية متحدثاً عن عشقه للعبتي الكرة الطائرة وكرة الطاولة وانه من خرّيجي نادي حفرون (اهمج) وتعلّق بلعبة الكرة الطائرة .وهنأ ابي رميا منتخب لبنان للسيدات على انجازه الأخير ومضيفاً أن لبنان فخور بهن موجهاً التحية الى الأندية والأهل والى الصديق والنسيب ميشال ابي رميا واعضاء اللجنة الخماسية.

ثم قدّمت الدروع التذكارية الى النائب ابي رميا والى جلخ والى احمد تامر والى المدربين ايلي النار وجوني اللقيس والى المعد البدني للمنتخب ماتيو خشان والى اللاعبات البطلات مع مكافأة مالية لكل لاعبة بقيمة 7 ملايين ليرة لبنانية تقدمة شركة “ابي رميا اخوان” وكيلة “اكس أكس ال اينرجي”.واللاعبات هن: ميرا عدرا(قائدة المنتخب)،ميرنا شيخو افضل لاعبة شاملة في البطولة ،ايمان صفا افضل موزعة ،اندريا ابي صعب افضل ضاربة ،آيا ماريا مطر،ريم العلي،سارة عكاري،سيلين بشعلاني،

،مارييلا جريدي،ياسمين تامر ،ليا شبيب وكارن مكرزل.

كما قدّمت الدروع الى عضو لجنة الاحتكام في بطولة غرب آسيا حنا الزيلع والى الحكمين الدوليين جويل القوبا وميريللا سعد بمناسبة حصولهما على الشارة الدولية.

كما تسلّمت المشجعة الأصغر لمنتخب لبنان في بطولة غرب آسيا سلام حموّد(8 سنوات) درعاً تذكارياً.

والقت قائدة المنتخب ميرا عدرا كلمة باسم اللاعبات تحدثت فيها عن تصميم زميلاتها على احراز اللقب منذ البداية وهذا ما حصل شاكرة كل من ساهم في هذا الانجاز.

وفي الختام قطع قالب الحلوى بالمناسبة.

 

ملاحظة:مرفقة الصور وكلامها:

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.