5 فبراير، 2023

مطلق النار في حادثة الزاهرية التي هزّت طرابلس والمجتمع اللبناني في قبضة شعبة المعلومات

1 min read

صــدر عــــن المديريّـة العـامّـة لقــوى الأمــن الـدّاخلي ـ شعبة العـلاقـات العـامّـة

البــــــلاغ التّالــــــي:

بتاريخ 12-12-2022 وفي محلة الزاهرية – طرابلس وعلى خلفية أفضلية مرور، أقدم شخص مجهول الهوية على متن دراجة آلية على إطلاق نار من مسدس حربي باتجاه (ع. ع. من مواليد عام 1995، لبناني) حيث أصابه في رأسه وفرّ مطلق النار إلى جهة مجهولة، فيما تم نقل المصاب إلى المستشفى ووضعه الصّحي غير مستقرّ، وقد تداولت وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي المحلية والدولية مقاطع فيديو لعملية إطلاق النار التي أثارت استياءً كبيرًا في نفوس المواطنين.

على الفور، باشرت شعبة المعلومات في قوى الأمن الداخلي استقصاءاتها لتحديد هوية مطلق النار، وبنتيجة المتابعة الفورية توصّلت إلى تحديد هويته وهو المدعو:

– ع. م. د. (من مواليد عام ۱۹۹۹، لبناني)

بنتيجة المتابعة التي قامت بها قطعات الشعبة المختصة، تم كشف هوية /3/ أشخاص من أقارب ومعارف الفاعل، يُرَجَّح تورّطهم في عملية نقله خارج مدينة طرابلس إلى جهة مجهولة، حيث أعطيت الأوامر للعمل على توقيفهم للعمل على تحديد مكان تواجد (ع. م. د.) وتوقيفه.

بتاريخ 16-12-2022، نفّذت القوة الخاصة في شعبة المعلومات مداهمات وكمائن في مدينة طرابلس، نتج عنها توقيف عدد من الأشخاص من أقارب ومعارف منفّذ عملية إطلاق النار، وجرى بنتيجة التحقيق معهم الدلالة على مكان اختبائه في منطقة الحويش قضاء عكار.

على الفور، انتقلت قوة من الشعبة إلى مكان اختبائه في المحلة المذكورة مصطحبة معها أحد الموقوفين، فسلّم المطلوب نفسه وتم ضبط مسدس حربي بحوزته.

بالتحقيق معه، اعترف بما نسب إليه وأن الحادث حصل بسبب أفضلية مرور.

أجري المقتضى القانوني بحقه، والتحقيق جارٍ معه بإشراف القضاء المختص.

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.