8 ديسمبر، 2022

اللّقاء الوطني لقادة الشبيبة في لبنان

1 min read

احتفالاً باليوم العالمي للشبيبة الذي خصّصه قداسة البابا فرنسيس في أحد يسوع الملك الواقع في 20 تشرين الثاني 2022 بعنوان: ” قامت مريم فمضت مسرعة” (لوقا 39:1)، ومواكبةً لتحضيرات المشاركة في الأيام العالميّة للشبيبة JMJ في ليشبونة-البرتغال العام القادم 2023، نظّمت اللّجنة الوطنيّة لراعوية الشبيبة APECL Jeune في المجلس الرسولي العلماني، لقاءً لمرشدي ومسؤولي وأعضاء مكاتب ولجان الشبيبة والحركات والمنظّمات الرسوليّة والكشفيّة في الكنيسة والأبرشيات الكاثوليكية في لبنان، وذلك من بعد ظهر يوم الأحد الواقع في 20 تشرين الثاني 2022 في مدرسة سيدة الجمهور اللويزة- بعبدا.

بعد صلاة البداية، رحّب منسق اللجنة المحامي روي جريش بالحضور من مرشدين وقادة، محدداً أهداف اللقاء ودور اللجنة في التنسيق والتشبيك مع كل العاملين في حقل راعوية الشبيبة، مشجّعاً القادة على المضي قُدماً في حمل البشارة والشهادة الحيّة رغم كلّ الظروف الراهنة. وعرض لمسيرة عمل اللجنة منذ أيار 2021 وما حققته على صعيد الرؤية والاهداف نحو راعويّة شبابيّة متجددة.

بعدها كانت الكلمة الروحية للأب البروفيسور جورج حبيقة الرئيس الفخري لجامعة الروح القدس، التي عدّد فيها مزايا وصفات القائد وأهمّها الفرح والخدمة في الرسالة. وارتكز الى الأحداث التاريخية التي عصفت بلبنان لكنّها أبقت شعبه حيّاً وصامداً بإيمانه ورجائه.

ثم شارك الشبيبة المونسنيور جيوفاني بيكييري السكرتير في السفارة البابوية كلمة حول الاحتفال باليوم العالمي للشبيبة في الأبرشيات وشعار اللقاء.
بعد ذلك، عرضت اللجنة للتحضيرات القائمة لمشاركة الشبيبة اللبنانية في الأيام العالمية للشباب في ليشبونة العام القادم، وقد بلغ عدد المسجلين أولياً حوالي ال ٢٨٠ شخصاً. وكانت شهادتي حياة مع جورجيو نجيم وميريام غصن، شرحا فيها خبرتهما في عيش ال JMJ.

من بعدها عرضت الأخت نورا الخوري حنا لمبادرة CLeF التي ستنطلق في دورتها الثالثة في ختام هذا الشهر مع مشاركة حوالي الأربعين شاب وشابة في اجتماعات دورية تطال القيادة وتعليم الكنيسة الاجتماعي ومهارات التواصل.
ثم اطلقت اللجنة مشروع الفوروم الوطني للشباب في لبنان انطلاقاً من عرض الواقع والأهميّة المعوّلة على هذا اللقاء الجامع للفرص والمبادرات الشبابية في لبنان.
بعدها كانت خبرة حياة حول أسس القيادة في عالم اليوم مع د. مايك باسوس أمين عام جمعية الكتاب المقدس. ثم كلمة الختام مع المرشد الوطني الخوري شربل الدكاش الذي شدّد على أهميّة هذا اللقاء واستمرار التواصل والتشبيك بين مختلف المكاتب والمنظمات الشبابية في الكنيسة الكاثوليكية وكذلك شكر جميع الحضور على تفاعلهم وتلبيتهم الدعوة للمشاركة في إغناء هذا اللقاء. واختتم اللقاء بفقرة تسبيح مع جوقة spirito بقيادة الخوري فرنسيس داود.

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.