10 ديسمبر، 2022

عقد المجلس التنفيذي لـ”مشروع وطن الانسان” اجتماعه الاسبوعي برئاسة النائب نعمة افرام.

1 min read

عقد المجلس التنفيذي لـ”مشروع وطن الانسان” اجتماعه الاسبوعي برئاسة النائب نعمة افرام.
تداول المجتمعون بالتطورات السياسية والاوضاع الاقتصادية والمعيشية والاجتماعية

1- اكد المجتمعون رفضهم لاي منطق يسوّق للفراغ ويفرض التعايش معه.
ولذلك يرفض “مشروع وطن الانسان” أيّ عمل تشريعي قبل انتخاب رئيس للجمهورية، ويعتبر أن وجود رئيس للجمهورية شرط أساسي لاستقامة العمل التشريعي، ويحتّم بالتالي استحالة “تشريع الضرورة”.

2- يرى “مشروع وطن الانسان” أن الممارسات السياسية أدّت الى غربة تامة بين المواطن ودولته المركزية التي تحولت الى جسم مفكّك لا وجود لها، إن لجهة عدم تأمين الخدمات الاساسية وإن لجهة عدم شعور المواطنين بالانتماء حقوقًا وواجبات.
ففي ظل تحلّل المرجعية المالية والقضائية والاقتصادية للدولة المركزية، نحذّر من فوضى غير محسوبة النتائج، لذلك بات من المهم والملح وبالتوازي مع إرساء استقرار المالية العامة، العمل على ردم الهوة ومواجهة الانهيار.

3- بعد التداول، توقف “مشروع وطن الانسان” عند أهمية أن يُقَرّ “الكابيتال كونترول” بالتزامن مع سلّة من القوانين المالية مثل إقرار الصندوق السيادي، وصندوق تثمير الاصول المالية وضمان ودائع الناس من خلال ربطها بهذه الصناديق.

4- توجّه “مشروع وطن الانسان” بالشكر لقنصل مصر العام الاستاذ “محمد إمام” لزيارته مقر “المشروع” حيث التقى أعضاء المجلس التنفيذي، وتناول البحث قضايا عدّة منها ما يخصّ المرحلة الدقيقة التي يمر بها لبنان ودور مصر المحوري والبنّاء.

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.