8 ديسمبر، 2022

جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة تستقبل أرقاماً قياسية من طلبات الترشح لأفضل حملات وكالات العلاقات العامة

1 min read

مع فتحها باب الترشح لجوائز عام 2022، أعلنت جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة “مبرة” عن تلقيها رقماً قياسياً من الطلبات ليصل إلى ما يقارب الـ 800 طلب مشاركة لحفل توزيع الجوائز الأول لهذا العام من قِبل وكالات العلاقات العامة الإقليمية وإدارات الاتصالات الداخلية.

وتعتبر جوائز “مبرة” السنوية واحدة من أهم الأحداث المرموقة التي تستضيفها الإمارات في قطاع العلاقات العامة والإعلام. وتُرحب الجمعية بمشاركة جميع الوكالات والمؤسسات الحكومية والخاصة والطلبة والأكاديميين والمنظمات غير الربحية العاملة في مجال العلاقات العامة من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط.

سيشهد الحدث الكبير منافسة شديدة بين وكالات العلاقات العامة وفرق الاتصالات الداخلية للفوز بجوائز تتنوع بين 44 فئة وتصنيف. بما في ذلك أفضل الحملات في الأسواق، الأفراد والفرق، المهارات الفنية، القطاع والخدمات.

وفي نسختها الرابعة عشرة، ستضم جوائز “مبرة” فئة جديدة للجهات الراعية وهي – الراعي الماسي – والتي ستكون من نصيب ويبرشاندويك .

كما سيتم الإعلان عن الفائزين وتوزيع الجوائز والاحتفال بوكالات العلاقات العامة الألمع والأكثر جرأة في الشرق الأوسط في حفل رسمي ساحر سيقام يوم الخميس 8 ديسمبر 2022 في أتلانتس النخلة.

وتأتي جوائز ميبرة لعام 2022 في أعقاب التغييرات التي تشهدها الجمعية وخاصة بعد تعيين ريم رحال كمدير عام جديد والتي من المتوقع منها أن تقود عملية التطوير الكلي للجمعية وترفع معايير قطاع الاتصالات والعلاقات العامة.

تجلب ريم خبرتها الواسعة في مجال التسويق وبناء العلامات التجارية لدفع خطط النمو الطموحة للجمعية. وبفضل مسيرتها الحافلة التي استمرت لأكثر من عقد في الإمارات العربية المتحدة، ستكتسب “مبرة” رؤى أعمق في السوق لتعزيز ميزتها التنافسية وتنمية عضويتها في المنطقة.

ومن المعروف أن ريم رحال قد أثبتت جدارتها بقيادة الفرق وقد تلقت تدريبها تحت أيادي مخضرمة في قطاع التسويق وبناء العلامات التجارية مثل محمد جعفر، المؤسس المشارك لـ طلبات. وستكون تجربتها السابقة، في التصور الناجح وإطلاق تطبيق Just Clean، أول تطبيق لغسل الملابس عند الطلب في دول الخليج، مفيدة في توجيه الجمعية لإنشاء أساس متين وفعال في المنطقة وستعرف باسم المنصة الإقليمية الرائدة للعلاقات العامة والاتصالات في دول مجلس التعاون الخليجي.

وحول هذه المناسبة علقت ريم رحال، المدير العام لجمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة: “نفخر اليوم بالإعلان عن نسخة هذا العام من جوائز ميبرة والتي تصادف أيضًا على مرور 14 عامًا على بدء المبادرة. وتعد هذه الجوائز محطة هامة في رحلة نمو جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة “مبرة” ، وقطاع العلاقات العامة في الشرق الأوسط بشكل عام.

وتهدف جمعية الشرق الأوسط للعلاقات العامة “مبرة” لتحقيق رؤيتها في أن تصبح الصوت الفريد الذي يُمثل قطاع العلاقات العامة والإعلام والتواصل في الشرق الأوسط، وتكمن مهمتها في رفع الوعي والوصل لفهم شامل للعلاقات العامة في المنطقة، لذا فمن المشجع أن نشهد هذا النمو اللافت في عدد المشاركات حيث يتنافس رواد الصناعة بين بعضهم منافسة شريفة بهدف الحصول على تقدير من أكبر جمعية علاقات عامة محترفة في المنطقة.”

سيتم الإعلان عن قائمة المرشحين النهائيين بتاريخ 9 نوفمبر بعد عملية تحكيم دقيقة، ستكون بإشراف لجنة مؤلّفة من العديد من الخبراء المحليين والعالميين في قطاع العلاقات العامة

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.