8 ديسمبر، 2022

نواب طرابلس طالبوا الحكومة بتأمين الكهرباء أو المازوت لمحطات المياه في الشمال

عقد نواب طرابلس اجتماعهم الدوري في مكنب النائب طه ناجي وانضم إليه المدير العام لمياه لبنان الشمالي خالد عبيد، المدير العام لشركة قاديشا عبد الرحمن مواس، رئيس اتحاد بلديات الفيحاء حسن غمراوي، رئيس بلدية طرابلس أحمد قمر الدين، رئيس مصلحة الصحة الدكتور سعد الله صابونة، وطبيب القضاء الدكتور ربيع أمون.
وبحث المجتمعون في وباء الكوليرا وكيفية معالجة أسبابه والنتائج المترتبة على انتشاره.

ثم تلا النائب الدكتور طه ناجي بيان المجتمعين، وقال: “بداية، أكد الأستاذ خالد عبيد أن مياه الشرب في المصلحة غير ملوثة، وأن توفير الكهرباء للمضخات أمر أساسي لا بد منه. ومن هنا، فإن نواب طرابلس يرفعون الصوت عاليا لتأمين الكهرباء أو المازوت لمحطات المياه، وهي نقطة أساسية في توفير الماء النظيف”.

أضاف: “على الحكومة تأمين هذه الطاقة لوصول مياه خالية من التلوث لجميع المواطنين، وهذا الأمر يدخل مباشرة في منع انتشار المرض وتجنب الكوارث، لا سيما أن في موضوع الكوليرا يقول الخبراء: انتبهوا على الماء، ثم الماء، ثم الصرف الصحي”.

وتابع: “طلب رئيس بلدية طرابلس من النواب المتابعة مع مجلس الإنماء والإعمار لإنجاز وصلة شبكة الصرف الصحي من البحصاص إلى السبينس وربطها بالشبكة الرئيسية لمنع أي تلوث. ومن جهته، دعا غمراوي النواب إلى المتابعة مع مجلس الإنماء والإعمار قضية إتمام إنجاز ثلاث وصلات للصرف الصحي في محيط البداوي لاكتمال ربطها بالشبكة العامة. وأوصى الأطباء المنضمون إلى الاجتماع بأن يتخذ الأهالي تدابير الوقاية بغسل الخضار وتعقيمه، وخصوصا الخضار الورقية كالبقدونس والنعناع وأمثالها”.

وأشار إلى أن “وزارة الصحة العامة ستغطي كل نفقات علاج مرضى الكوليرا في المستشفيات الحكومية كافة”، لافتا إلى أن “منظمة اليونيسف ستعقم صهاريج الصرف الصحي، التي سيتم تفريغها في محطة التكرير المركزية، حيث سيتم ضخها معقمة في عرض البحر”.

ودعا “أصحاب الصهاريج، التي توزع مياه الشفة إلى المنازل، إلى القيام بتعبئتها من اشتراك مياه بلدية طرابلس كونها آمنة وخالية من التلوث”.

وأعلن أن “النواب استمعوا إلى النائب إيهاب مطر في موضوع مراكب النزهة التي تنقل الركاب إلى الجزر في مدينة طرابلس، وقرروا التقدم باقتراح قانون معجل مكرر لإعفاء أصحاب المراكب من الرسوم المترتبة عليهم بسبب الضائقة الاقتصادية التي يمر بها البلد”.

وقال: “بالنسبة إلى جبل النفايات، تبين للنواب بعد مراجعة مجلس الإنماء والإعمار، أن المجلس سيعلن في الأسابيع المقبلة عن مناقصة لتأهيل مكب النفايات وسحب ما تبقى منه من الغاز ومعالجة العصارة، ثم زرعه وتشجيره بهبة من الصندوق الكويتي”.

وأشار إلى أن “اجتماعات النواب ستبقى مفتوحة وسيبقون على كامل الجهوزية لمتابعة كل التطورات لخدمة الأهالي والمدينة”.

Copyright © All rights reserved. | Newsphere by AF themes.